مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياة

ما من شك في أن مُعظم الناس ليسوا على دراية بما يحمله مفهوم الذكاء الاصطناعي من معانٍ وفوائد مؤثرة في مختلف مناحي الحياة، في الواقع يعتمد الذكاء الاصطناعي على العديد من التقنيات التكنولوجية الحديثة التي تجهز الآلات للاستشعار والفهم والتخطيط والعمل والتعلم بمستويات ذكاء شبيهة بالبشر.

في الأساس تُدرك أنظمة الذكاء الاصطناعي البيئات وتتعرف على الأشياء وتساهم في صنع القرار وتحل المشكلات المعقدة وتتعلم من التجارب السابقة وتقلد الأنماط أيضًا، ويتم الجمع بين هذه القدرات لإنجاز مهام مثل: قيادة السيارة أو التعرف على الوجوه لفتح شاشات الأجهزة الإلكترونية، وغالبًا ما ينتشر مشهد الذكاء الاصطناعي عبر كوكبة من التقنيات الحديثة والمتطورة، مثل: التعلم الآلي ومعالجة اللغة الطبيعية ورؤية الكمبيوتر وغيرها من التقنيات الأخرى.

وبحسب ما أكدته بعض الأبحاث التي أُجريت في جامعة “ستانفورد” الأمريكية، خلال النصف الأخير من عام 2021، فإنه من المتوقع أن ينتشر الذكاء الاصطناعي في حياتنا اليومية بشكل أكبر مع حلول عام 2025، وقد يكون لهذا آثار هائلة في العديد من قطاعات الأعمال، وأبرزها: الرعاية الصحية وخدمة العملاء والخدمات اللوجستية. بالفعل الذكاء الاصطناعي مسؤول عن اختراقات الأبحاث الطبية وأبحاث المناخ، ناهيك عن السيارات ذاتية القيادة.

مفهوم الذكاء الاصطناعي

يُعرّف الذكاء الاصطناعي بأنه مجموعة من الخوارزميات التي يُمكنها تحقيق نتائج دون الحاجة إلى توجيهات صريحة، إنها بالفعل محاكاة للذكاء الطبيعي في الآلات التي تمت برمجتها لتعلم وتقليد أفعال البشر.

وهذه الآلات قادرة على التعلم من خلال الخبرة وأداء مهام شبيهة بالبشر، ومع استمرار نمو التقنيات مثل: الذكاء الاصطناعي، سيكون لها تأثير كبير في جودة حياتنا، ومن الطبيعي أن يرغب الجميع اليوم في الاتصال بتقنية الذكاء الاصطناعي بطريقة أو بأخرى.

وعلى الرغم من أن كل تقنية تتطور بشكل مستقل فإنها يُمكن أن تحدث ثورة في الأعمال التجارية وتُساعدهم في تحقيق أهدافهم، سواء كان ذلك في تحسين سلاسل التوريد أو خدمة العملاء.

 

ما هو مفهوم الذكاء الاصطناعي؟

في السطور التالية  مفهوم الذكاء الاصطناعي، وذلك على النحو التالي:

أهمية الذكاء الاصطناعي

نحن نُدرك جميعًا أن الذكاء الاصطناعي يعمل على تغيير وجه العلم والأعمال والحياة اليومية بسرعة، وقد لا نُنكر أيضًا أن تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي فتحت الأبواب أمام طرق جديدة للتعامل مع كل جانب من جوانب الأعمال التجارية وكذلك كيفية تعاملنا مع حياتنا اليومية.

وكما رأينا أثناء الوباء ساعد الذكاء الاصطناعي الباحثين في تطوير علاجات ولقاحات “كوفيد -19” بسرعات لم يسمع بها من قبل، كما أنه يساعد في تحسين نتائج السكتات الدماغية والأمراض الأخرى التي تضع عبئًا هائلًا على نظام الرعاية الصحية.

وعلى الأرض يقوم الذكاء الاصطناعي بتسليح رجال الإطفاء بالبيانات للمساعدة في مكافحة حرائق الغابات الأخيرة المنتشرة عبر مساحات شاسعة من البلاد، أضف إلى ذلك أن الأنشطة الصناعية تشهد فوائد كبيرة أيضًا، وبفضل الذكاء والأتمتة التي يوفرها الذكاء الاصطناعي تخطو المؤسسات خطوات ملحوظة في الجهود المبذولة لزيادة الأداء والكفاءات وتحسين العمليات وتعزيز الأمان.

 

كيف يتم تطبيق الذكاء الاصطناعي؟

تميل المفاهيم الخاطئة الشائعة إلى وضع الذكاء الاصطناعي في جزيرة بها روبوتات وسيارات ذاتية القيادة، ومع ذلك فشل هذا النهج في التعرف على التطبيق العملي الرئيسي للذكاء الاصطناعي وهو معالجة كميات هائلة من البيانات التي يتم إنشاؤها يوميًا.

ومن خلال تحليل البيانات التي أنشأها البشر تتولى أنظمة الذكاء الاصطناعي إجراء عمليات بحث ذكية، وتفسير كل من النصوص والصور لاكتشاف الأنماط في البيانات المعقدة، ثم العمل بناءً على تلك المعارف.

أنواع الذكاء الاصطناعي

بطبيعة التطورات المتلاحقة التي يشهدها عالم التكنولوجيا الرقمية هناك أربعة أنواع رئيسية من الذكاء الاصطناعي، وهي كالتالي:

  • الآلات التفاعلية

هذا النوع من الذكاء الاصطناعي هو مجرد رد فعل وليس لديه القدرة على تكوين “ذكريات” أو استخدام “تجارب سابقة” لاتخاذ القرارات؛ حيث تم تصميم هذه الآلات لأداء مهام محددة.

على سبيل المثال: صُممت آلات صنع القهوة أو الغسالات القابلة للبرمجة لأداء وظائف محددة، ولكنها لا تحتوي على ذاكرة.

  • ذاكرة محدودة

يستخدم هذا النوع من الذكاء الاصطناعي الخبرات السابقة والبيانات الحالية لاتخاذ قرار، وتعني الذاكرة المحدودة أن الآلات لا تبتكر أفكارًا جديدة، ولكن يوجد لديها برنامج مدمج يتولى تشغيل الذاكرة، وتتم إعادة البرمجة لإجراء تغييرات في مثل هذه الآلات.

  • نظرية العقل

يُمكن لآلات الذكاء الاصطناعي هذه أن تتواصل مع الآخرين وتفهم المشاعر البشرية وستكون لديها القدرة على الفهم المعرفي لشخص ما بناءً على البيئة، وملامح وجهه.. وما إلى ذلك.

  • الوعي الذاتي

هذا هو مستقبل الذكاء الاصطناعي؛ حيث ستكون هذه الآلات فائقة الذكاء وواعية، إنها قادرة على التصرف مثل الإنسان إلى حد كبير، على الرغم من أنه قد تكون لديها ميزاتها الخاصة.

facebook - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياةtwitter - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياةlinkedin - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياةrss - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياةyoutube - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياةinstagram - مفهوم الذكاء الاصطناعي.. تقنيات غيّرت الحياة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *